الرئيسية / أدب / أهمية حرية الرأي و التعبير!!

أهمية حرية الرأي و التعبير!!

يمكن تعريف حرية الرأي و التعبير بالحرية في التعبير عن الاراء و الافكار سواء بالكلام او الكتابة او عن طريق عمل فني، دون رقابة او قيود لكن في الحدود التي ترسمها كل دولة، و هذه الحدود قد تتغير في الدولة مع تغير الظروف الامنية و النسبة السكانية  و الاعراق و الطوائف و الأديان التي تعيش ضمن الدولة او المجموعة…

هي فكرة ظهرت منذ القدم مع ظهور الفلسفة الكلاسيكية في المدن اليونانية القديمة، حيث كانت حينها نقلة نوعية في تاريخ البشرية، لكونها اعترافا بوجود الشخص الاخر كفرد عاقل مهما كانت توجهاته و اصوله او لونه.

كان اهل المدينة يجتمعون في ميدان عام لمناقشة الامور العامة في المدينة، ذلك و قد كان يحق لأي شخص ان يعبر عن رايه في التجمع دون أن يحتاج ممثلا له، لكن في ذلك الزمن تم استثناء الطبقة الدنيا، و لو انه ظلم الا انه في ظروفه الزمنية اعتبر قصورا في الفكر البشري الجمعي حينها، فتطورت هذه المنظومة بعد ذلك لتلجأ الى ممثلين للشعب بسبب كثرة الساكنة و عدم امكانية مناقشة المواضيع بين الجميع.

بعد ذلك انتقلت هذه الثقافة اليونانية الى جميع انحاء العالم لكن بشكل جديد، و ذلك في عصر النهضة الاوروبية و عصر التنوير، وهما عصرا تاسيس العلم و الفكر و الفن و الفلسفة و كل نواحي و مجالات الحياة التي من شانها ان تتقدم بالإنسان.

بعد هذا السرد الموجز لتاريخ حرية الرأي و التعبير، نرى انها اهم شيء لقيام الدول و الحضارات لانها اعتراف بذاتية الشخص و بعقل الانسان و وعيه و اهميتها، و هدم هذه الحرية و تعتيمها يؤدي الى التخبط و اللجوء إلى العنف و الحروب في تسوية الامور، و هذا هدم لأي حضارة.

 

المصدر: وكالات

 

 

 

تعليقات الزوار على الفيسبوك

اترك تعليقاً