الرئيسية / عالم المرأة / كيف تجعلين زوجك يعشقك بجنون؟

كيف تجعلين زوجك يعشقك بجنون؟

الرجل مهما كان عمره، و بغض النظر عن قوته من الخارج، يظل طفلًا بداخله و يحتاج إلى عناية؛ هذا شيء يجب أن تعرفيه جيدًا إذا كنت تريدين الحفاظ على زوجك و منزلك.

لكي تُظهري لزوجك اهتمامك به في البداية، عليك اتباع هذه النصائح:

  • كرسي بعض الوقت له وحده؛ لا يكفي أن تجلسي معه، بل يجب أن تسترعي انتباهه إليك! من هنا، احجمي عن استخدام الهاتف المحمول أثناء تواجدك معه و أثناء قضاء بعض الوقت معًا.
  • فاجئيه بين الحين و الآخر بإحضاره إلى السرير؛ فالزوج يحب مثل هذه المبادرات الرومانسية، التي تعزز المبادرات علاقاتك العاطفية.
  • حضّري له حماما ساخنا عند عودته متعبا من العمل، يليه عشاء من طعامه المفضل!
  • حافظي على نظافة منزلك و نظيفيه و تخلصي من الأشياء التي تزعجه في المنزل؛ فالزوج الذي يجد الراحة في منزله مع أسرته لا يتركها أبداً.
  • اتركي اللمسات دائمًا في المنزل، و دعي زوجك حريصًا على رؤية التغييرات البسيطة التي تضيفينها على منزلك مثل الورود و تغيير الديكور من وقت لآخر، و لا تنسي أن تتركي عطرك في جميع أنحاء المنزل!
  • التقيه دائمًا بابتسامة جميلة تجعله يشعر بالراحة و لا يكره الذهاب إلى المنزل! و لا تغضبي أبدا من زوجك.
  • أخيرًا، لا تنسي الحفاظ على أسرار زوجك و ابنتك، و لا تجعلي زوجك يندم لأنه وضع ثقته بك!

في لقاء صحفية مع عجوز أمضت مع زوجها 50 عاماً و كانت سعيدة، سئلت تلك المرأة عن سر سعادتها الدائمة خلال ال 50 عاماً؛ هل هي المهارة في إعداد الطعام؟ أم الجمال؟ أم إنجاب الأولاد؟ أم غير ذلك؟

قالت العجوز: “الحصول على السعادة الزوجية بعد توفيق الله تعالى، بيد المرأة؛ فالمرأة تستطيع أن تجعل من بيتها جنة، وتستطيع فعل العكس..”

و أضافت: “لا تقولي المال! فكثير من النساء الغنيات تعيسات و يهرب منهن أزواجهن؛ ولا الأولاد، فهناك من النساء من ينجبن 10 ذكور، و زوجها لا يحبها و ربما يطلقها..و الكثير منهن ماهرات في الطبخ؛ فالواحدة منهن تطبخ طول النهار، لكن مع ذلك تشكو سوء معاملة زوجها

تعجبت المذيعة و قالت: “إذن ما هو السر؟”

قالت العجوز: “عندما يغضب و يثور زوجي كنت ألجأ إلى الصمت المطبق بكل احترام..مع طأطأة الرأس بكل أسف، وإياك و الصمت المصاحب لنظرة سخرية، فالرجل ذكي و يفهمها”.

ثم قالت المذيعة: “لماذا لا تخرجين من غرفتك؟”

قالت العجوز: “إياكِ..فقد يظن أنك تهربين منه و لا تريدين سماعه..عليكِ بالصمت و الموافقة على جميع ما يقوله حتى يهدأ؛ ثم بعد ذلك أقول له: هل انتهيت؟ ثم أخرج..لأنه سيتعب و يحتاج إلى الراحة بعد الصراخ، فأخرج من الغرفة، و أكمل أعمالي المنزلية.”

ثم قالت المذيعة: “ماذا تفعلين؟ هل تلجئين إلى أسلوب المقاطعة و لا تكلميه لمدة أسبوع أو أكثر؟”

فأجابت العجوز: “لا..إياكِ فتلك العادة السيئة سلاح ذو حدين؛ عندما تقاطعين زوجك أسبوعاً و هو يحتاج إلى مصالحتك سيعتاد على الوضع، وربما يرتفع سقف مطالبه إلى حد أنه قد يلجأ إلى العناد الشديد.”

أضافت: “بعد ساعتين أو أكثر أضع له كوباً من العصير أو فنجان قهوة و أقول له: تفضل أشرب؛ لأنه فعلاً محتاج لذلك، و أكلمه بشكل طبيعي. فيسألني هل أنتِ غاضبة؟”

أضافت: “بعد ساعتين أو أكثر أضع له كوباً من العصير أو فنجان قهوة و أقول له: تفضل أشرب؛ لأنه فعلاً محتاج لذلك، و أكلمه بشكل طبيعي. فيسألني هل أنتِ غاضبة؟ فأقول:لا..فيبدأ بالإعتذار عن كلامه القاسي، و يُسمعني كلاماً جميلاً.”

فقالت المذيعة: “و هل تصدقينه؟”

قالت العجوز: “طبعاً نعم لأني أثق بنفسي و لست غبية؛ هل تريدين مني تصديق كلامه و هو غاضب و لا أصدقه و هو هادئ ؟!!”

فقالت المذيعة: “و كرامتك؟”

قالت العجوز: “كرامتي برضى زوجي و صفاء العشرة بيننا؛ و لا توجد كرامة بين الزوج و الزوجة..أي كرامة و قد تجردتِ أمامه من جميع ثيابك؟!”

لو خُلقت المرأة طائراً لكانت طاووسا، و لو خلقت حيواناً لكانت غزالة، و لو خلقت حشرة لكانت فراشة؛ لكنها خلقت بشراً فأصبحت حبيبةً و زوجةً و أماً رائعة، و أجملَ نعمةٍ للرجل على وجه الأرض؛ فلو لم تكن المرأة شيئاً عظيماً جداً لما جعلها اللّه حوريةً يكافئ بها المؤمن في الجنة ♥.

ترجمة و تحرير سفيان بهاتي

  1. موقع almarsad.
    الرابط: https://almarsad.co/en/2018/08/09/7-things-that-make-your-husband-adore-you-madly/
  2. موقع vixendaily.
    الرابط: https://www.vixendaily.com/love/5-steps-keep-him-in-love-with-you-forever/2/
تعليقات الزوار على الفيسبوك

شاهد أيضاً

افكار منزلية بسيطة !! اختراعات و ابتكارات سهلة لم تراها من قبل !!

عادة ما نربط  كلمة “اختراع” أو “ابتكار” بالتعقيد والخيال وننسى أنّها غالبا ما تبدأ بفكرة …

اترك تعليقاً